الرئيسية / الشبكة / أطاك ( ATTAC ) ولجنة إلغاء الديون غير الشرعية 20 عاما من النضال المشترك
أطاك و لجنة إلغاء الديون
أطاك ( ATTAC ) ولجنة إلغاء الديون غير الشرعية (CADTM) : 20عاما من النضال المشترك

أطاك ( ATTAC ) ولجنة إلغاء الديون غير الشرعية 20 عاما من النضال المشترك

أطاك ( ATTAC ) ولجنة إلغاء الديون غير الشرعية  20 عاما من النضال المشترك

7 يونيو 2018

بقلم :  إريك توسان

يعود تاريخ إنشاء حركة ATTAC إلى عام 1998. وهي مناسبة انتهزها اريك توسان، أحد من شاركوا في تاسيس أطاك، الذي شارك ، لتسليط الضوء على مشكلة الديون في الأرضية الدولية لأطاك وعلى العلاقة بين ولجنة إلغاء الديون غير الشرعية.

دعت أتاك فرنسا ، التي ولدت في يونيو 1998، في شهردجنبر من العام نفسه ، إلى اجتماع دولي حضره مندوبون من اثني عشر بلدا (من أوروبا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا) يرغبون في كتابة أرضية مشتركة  لتطوير الحركة على نطاق كوكبي. كما شاركت لجنة CADTM (لجنة إلغاء الديون غير الشرعية) ، التي تأسست في بلجيكا عام 1990 ، بنشاط في صياغة ذلك الشق من الارضية المخصص للمديونية، وذلك بالتعاون مع نشطاء برازيليين أرادوا إنشاء مجموعة أطاك في بلادهم.

تحدد أرضية حركة أطاك الدولية ، التي تم اعتمدها في باريس خلال الاجتماع الدولي في 11 و 12 دجنبر 1998 ، ستة أهداف رئيسية. يتعلق الهدف السادس بإلغاء الدين العام للبلدان التابعة ، حيث يشير إلى ذلك على النحو التالي: “دعم مطلب إلغاء المديونية العمومية في البلدان التابعة واستخدام الموارد التي سيتم تحريرها لفائدة السكان والتنمية المستدامة ، والتي يطلق عليها البعض “الديون الاجتماعية والبيئية”.

كانت هناك سلسلة من الأحداث والنضالات ذات صلة مباشرة بأزمة ديون العالم الثالث، والتي تعود إلى أوائل الثمانينات، واستمر تأثيرها المدمر من خلال سياسات التقويم الهيكلي . نشأت حركة تضامن عالمية داعية لإلغاء ديون العالم الثالث بعد نداء فيديل كاسترو، ابتداء من سنة 1985. وفي إفريقيا دعا الرئيس البوركيني الشاب توماس سانكارا، الذي اغتيل بعد ندائه بشهور قليلة ، في عام 1987 ، شعوب أفريقيا للامتناع عن سداد الدين؛ كما حملت حملة “هذا يكفي ça suffat comme ci  ” نفس الشعار في عام 1989 ، بمناسبة الذكرى المئوية الثانية للثورة الفرنسية. وفي الفترة 1995-1996، اندلعت أزمة الديون في شرق آسيا، وفي عام 1998 ، أصدرت روسيا مرسوما يقضي بتعليق سداد الدين من جانب واحد. وأخيراً ، في يونيو 1999 ، وصل النضال الأممي من أجل إلغاء ديون البلدان الفقيرة ذروته، بتسليم عريضة من 17 مليون توقيع إلى قمة دول مجموعة السبع في ذلك العام في كولونيا.

في كل اجتماع دولي تعقده حركة أطاك ، وفي كثير من الأحيان بالتعاون مع لجنة إلغاء الديون غير الشرعية وغيرها ، يتم تناول قضية الديون في ورشات العمل ، وفي المطالب وفي التحركات الميدانية.

وابتداء من عام 2010 ، أدت الأزمة المصرفية ل 2007-2008 ، التي بدأت في الولايات المتحدة وامتدت إلى أوروبا ، إلى انفجار الدين العام ، مما أدى إلى حراك رافض للديون العمومية غير الشرعية. وهكذا، اتصلت أطاك فرنسا بـلجنة إلغاء ديون العالم الثالث، في غشت 2011 ، من اجل الترويج لانطلاق تنسيقية التدقيق المواطني (CAC) في فرنسا – حيث حققوا نجاحًا جماهيريا كبيرًا من عام 2011 إلى عام 2013. وفي وقت لاحق ، أدت سياسة تخفيض أسعار الفائدة والتخفيف الكمي المطبقة من قبل البنوك المركزية الأوروبية إلى خفض حدة أزمة الديون العامة. وعندما يتم التخلي عن هذه السياسة و/أو ظهور فقاعات مضاربة جديدة ، ستتبعها أزمة ديون عمومية جديدة. الشيء الذي يعيد قضية المديونية العمومية إلى جدول الأعمال كقضية رئيسية.

“الشعوب تقاوم Les Peuples entrent en Résistance ، كتاب مشترك بين  ATTAC-CADTM-CETIM-Syllepse، تم  نشره عام 2000

في هذه الأثناء ، تم إضافة مشكلة الديون الخاصة غير الشرعية ، التي استخدمت لآلاف السنين كآلية لنزع ملكية الفلاحين لأراضيهم ومن الصناع الحرفيين أدواتهم. في مواجهة ظاهرة نهب الطبقات الشعبية بفعل ارتفاع ديون الأسر، في الشمال كما في الجنوب ، تستأنف اليوم النضالات ضد الديون غير المشروعة : صراع الفلاحين من أجل إلغاء الديون في الهند ؛ وكفاح النساء ضد القروض الصغيرة في بلدان الجنوب ؛ كفاح الطلاب ضد عبء مديونيتهم في الولايات المتحدة وشيلي وكندا واليابان والمملكة المتحدة ؛ ونضال الأسر ضحايا قروض الرهن العقاري الباهظة وإخلاء السكن في إسبانيا والولايات المتحدة واليونان وايرلندا.

يتلاقى نضال CADTM مرة أخرى مع عمل أطاك بشأن هذه القضية المتعلقة بالديون الخاصة غير الشرعية ، خاصة في دول مثل المغرب ، واليابان ، والغابون ، وتوغو حيث تتواجد جمعيتانا.

تعريب : لجنة إعلام اطاك المغرب

الرابط الأصلي للمقال 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com