الرئيسية / بيانات و مواقف / لا فيا كامبيسينا تدعو إلى المشاركة في اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد المرأة.
لا فيا كامبيسينا تدعو إلى المشاركة في اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد المرأة.

لا فيا كامبيسينا تدعو إلى المشاركة في اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد المرأة.

لا فيا كامبيسينا تدعو إلى المشاركة في اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد المرأة.

(هراري، 19 نوفمبر 2019)

من 25 إلى 30 نوفمبر 2019، تدعو فيا كامبيسينا إلى المشاركة في اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، ككل سنة، ومواصلة الكفاح من أجل مجتمعات واعية وحرة، دون استغلال البشر والطبيعة. وفي الوقت نفسه، تدين النظام الرأسمالي، الأبوي، العنصري والاستعماري، الذي يستغل ويضطهد ويحاول تدمير حياة النساء والإنسانية. ك: ل ف ك، نتضامن مع جميع النساء وجميع الشعوب وجميع الهويات الذين يقاومون وينظمون يناضلون من أجل خلق مجتمعات عادلة ومتساوية وموحدة و مليئة بالحب و الاحترام.

في سياق العنف الممنهج والفاشية وتراجع حقوق الطبقة العاملة، وخاصة النساء، نشعر عامًا بعد عام بقوة ضد أولئك الذين يستغلون، الذين يتحرشون، والذين يقتلون الفقراء والنساء والناشطين الاجتماعيين.

من المثير للقلق أن الإحصاءات المتعلقة بالعنف البدني والجنسي ضد الفتيات والنساء والهويات المتنوعة تتضاعف على الصعيد العالمي، وأن الاغتصاب وقتل النساء يحدث في مناخ الإفلات من العقاب والظلم ومن طرف نظام الذكورية والبطريركية. وبالمثل، نلاحظ بقلق سلسلة من الانتكاسات في حقوق العمل والحقوق الاجتماعية، وكذلك عدد متزايد من النساء في وظائف مؤقتة و هشة ومرهقة بشكل مرتفع.

النساء المهاجرات، النازحات واللواتي يعشن في المناطق المتأثرة بالنزاع، معرضات اليوم لجميع أنواع العنف وانتهاكات حقوقهن، وغالبًا ما يستخدمن كأدوات للحرب، ويجبرون على ممارسة أعمال جنسية ويعذبن من أجل البقاء. هذا العام، ندين أيضاً الاختفاء المنهجي للمناضلين الاجتماعيين المضطهدين، المسجونين و المقتولين بسبب نضالهم من أجل الدفاع عن أراضيهم وحقوقهم في بلدان مثل البرازيل وكولومبيا وهندوراس والفلبين.

لهذا السبب، تذكرلا فيا كامبيسينا، خلال هذا اليوم، بشعارها الذي يعبر عن هدفها السياسي: وقف العنف ضد المرأة! و تعزيز الالتزام بالقيام بالمبادرات، و النضال الدائم واليومي لمواجهة جميع أشكال وتعبيرات العنف ضد المرأة، كجزء من تأكيد الحملة الدولية “أوقفوا العنف ضد المرأة” الذي تم العمل به منذ عام 2008.

من هنا، وك: ل ف ك، فإننا ندعو المنظمات الأعضاء والأصدقاء والحلفاء للانضمام إلى يوم النضال هذا من 25 إلى 30 نوفمبر 2019 من خلال تنظيم و بناء، مع الحركات، مسيرات، منتديات، معارض وغيرها من الإجراءات من أجل المطالبة بسياسات عمومية للدول لصالح حقوقنا، من الضروري بناء آليات لمعاقبة المعتدين والترحيب بالضحايا من أجل كسر حلقة العنف ضد المرأة.

لنوحد العمل!

لإظهار وحدة العمل خلال هذا اليوم، نشارككم الملصق الرسمي لحملة “أوقفوا العنف ضد المرأة”، المتوفر باللغة الاسبانية و الانجليزية و الفرنسية، ونشجعكم أيضًا على ترجمتها إلى اللغة المحلية، ننشر أيضًا نسخة قابلة للتعديل، ولا تنسَوا مشاركتها مع حلفائكم وأصدقائكم وطباعتها لأنشطتكم.

لتحميل الملصقات

ملصقات اخرى من أجل الشبكات الاجتماعية:

في اطار الحملة والتصديق الأخير على إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الفلاحين وغيرهم من العاملين في المناطق الريفية، نشرنا سلسلة من 6 بطاقات بريدية تجمع بين عدة مقالات من هذا الإعلان، هدفنا هو أن تعرف جميع الفلاحات حقوقنا المكفولة بهذه الأداة الجديدة، لتحميل البطائق باللغات الاسبانية، الانجليزية و الفرنسية والطباعة على الرابط التالي

نريد أيضًا أن نجعل كل الإجراءات التي يقوم بها الأعضاء والمنظمات المتحالفة معنا في المناطق ظاهرة و معروفة، ونطلب منكم مشاركة بياناتكم الصحفية والملصقات والصور ومقاطع الفيديو على lvcweb@viacampesina.org. سننشر هذه المواد خلال يوم التعبئة في مساحات التواصل لدينا.

دعونا نعولم المعركة، نعولم الأمل!

ترجمة يوسف فاضل

عضو جمعية أطاك المغرب

الرابط الأصلي للمقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com